منتديات ومدونات شباب عشيرة ابو عناب

منتديات ومدونات شباب عشيرة ابو عناب

منتديات ومدونات متعددة التخصصات
 
الرئيسيةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 على الدوار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Faisal
عضو مميز
عضو مميز
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 176
العمر : 48
المزاج : طبعا هادئ كالمحيط الهادئ
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 21/08/2007

مُساهمةموضوع: على الدوار   24/9/2007, 17:14

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هذا المقال للكاتب الصحفي عبد الهادي راجي المجالي ونشر بجريدة الراي الاردنية بتاريخ 26/08/2007

على الدوّار

في عمان يومياً تلمح مشهد (فاردة)... ومؤخراً حدث هناك تطور جديد هو ان العروس والعريس يجب ان يركبا سيارة مكشوفة.
تمرّ بصعوبة من جانب (الفاردة) بحكم ان الشعب الاردني شغوف (بالزوامير) ولا بد ان تسقط عينك على العروس في محاولة لتذكر الورطة التي وقعت بها او معرفة هل العروس جميلة ام قبيحة.
يعجبني منظر العروس في السيارة فثمة خجل هادىء قد نبت على محياها، وابتسامات هادئة بحكم ان الجميع يرمقها بالنظرات.. وتصدر منها حركات غريبة، تؤكد بأنها ربما اصيبت (بالمغص) بحكم ان الجو فيه (لسعة برد).. ولكن في الحقيقة هي حركات المقصد منها تثبيت الفستان حتى لا يصاب بالتلف.. وفي بعض المرات نشاهد العروس تشيح بوجهها الى الجهة الاخرى من الشارع ويطرق ذهنك شلال من الاسئلة هل اكتشفت ان العريس (هبيلة) مثلاً ام ان هناك اشكالا حدث في اللحظة الاخيرة بين ام العروس والعريس.. ادى الى طرد (والدة المحروسة) من الفعالية كاملة.. لا تعرف ولكن الفتاة تشيح بوجهها احياناً يكون هناك حديث بين العريس والعروس في السيارة وتعتقد انهما يتبادلان الحب والهيام والحقيقة غير ذلك فالمسكينة تحاول اقناع العريس، بعدم ارسال مسج عبر الهاتف الى احد الذين يحاولون افساد (الفاردة) من ابناء العمومة.. والعريس كان للتو قد كتب رسالة تهديدية لابن العم فتحي تقول: انا بدبرك وهي تحاول عبثاً تهدئة روع العريس، ولكن العريس يحاول ان يصل فتحي من اجل تصفية حسابات قديمة ايضاً.
احياناً تنزل دمعة من عين العروس ويعتقد العريس انها تعبيرات عن الفرح في الحياة الجديدة، على العكس من ذلك فقد شاهدت العروس (اسماعين) على الدوار و(اسماعين) هو قصة غرام قديمة متعلقة (بالبلكونة) وتقليد صوت مواء القطط واطلاق اشارات من على الاسطح.. بالطبع هي لا تبكي اشتياقاً لأيام (اسماعين) الخوالي.
نحن نحب ان يشعر الآخرون بفرحنا وكلنا نبتهج حين نرى منظر (فاردة) في الشارع ومنظر سيارة العريس المكشوفة.. والعروس بجانبه.. لكن احداً لا يستطيع منا ان يعرف ما الذي يدور في ذهن العروس وبماذا تفكر.. في النهاية كل واحد منا يطلق ابتسامة خبيثة ويمرّ من جانب الفاردة.. ويقول في داخله: حلوة العروس والله وقد يلحقها بجملة: الله يهنيهم .....الخ"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
على الدوار
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ومدونات شباب عشيرة ابو عناب  :: منتدى الأدب والفنون :: قسم الشعر والشعراء-
انتقل الى: